YouTube
تطبيق المديرية
صفحة الفيسبوك
Twitter

الدفاع المدني يُنظم مبادرة (صيف آمن) في  محافظة البلقاء المديرية العامة للدفاع المدني تحتفل بالذكرى العشرين للجلوس الملكي
• مناهج التدريس : يجمع منظرو التعليم والتدريس على ان العامل الرئيسي في ضمان مخرجات ناجحة للعملية التدريبية يتمثل بالمناهج والأساليب المتبعة في تقديم المعلومة للطالب ومدى مسايرة هذه الأساليب للحداثة المعاصرة .
 • يتبنى المركز سياسة تعليمية تقوم على إتباع أساليب تعليمية مرنة ،وتحفيزية ،وتواصلية مع الطلاب وتبتعد ما أمكن عن الروتين والتقليد والتلقين وبما يجعل العملية التعليمية شيقة ومحببة ، وفي الواقع فان المنهاج المعتمد صادر حديثا وهو يحفل بأنشطة لغوية شتى وبمواضيع منتقاة يرافقها عدد وافر من التمارين والمهارات المرتكزة على فقرات المنهاج الأمر الذي يجعل الطلاب في حالة يقظة تامة ومتابعة متواصلة للمعلم وذلك لان كثيرا من فعاليات المنهاج تعتمد على مهارات سماعية يقراها المعلم على الطلاب ويتطلب منهم الاستجابة الملائمة حيث ان هذه المادة السماعية غير موجودة في كتب الطلاب .
• إن أساليب التدريس المتبعة لدينا هي الطريقة الشاملة في التعليم (Comprehensive Approach) وهذا يتضمن معالجة جميع مهارات اللغة مجتمعة خلال شرح أي فقرة من فقرات المنهاج،إذ انه حتى لو كانت المادة مثار النقاش فقرة عن موضوع معلوماتي ما ،فان المعلم يعالج الجوانب القواعدية الواردة في الفقرة ،كما انه يتأكد من قدرة الطلاب على لفظ بعض الكلمات الواردة في الفقرة لفظا صحيحا ويتأكد أيضا من مقدرتهم على الإتيان بجمل مستخدمين بعض الكلمات الواردة في الفقرة وبما يحاكي النص الأصلي .
• يتبع المركز أيضا بعض الأساليب التالية في العملية التعليمية لديه وتاليا بعضا منها :
 الأسلوب الاتصالي (Communicative style)  الأسلوب التفاعلي (Interactive style) وهذا الأسلوب يستخدم عند عرض مادة الوسائط المتعددة المرافقة للمنهاج (IMM)  الأسلوب الميكانيكي (Mechanical Drill) ويستخدم هذا الأسلوب في عرض مادة القواعد حيث يطلب من الطلاب محاكاة المعلم في النماذج القواعدية التي يستهل بها شرحه وعرضه لمادة القواعد حيث يتوجب على الطلاب إعطاء ردود وإجابات محددة تمهيدا لتكريس مفهوم مادة القواعد لديهم.
 الأسلوب السمعي (Aural style) ويستخدم هذا الأسلوب لدى الطلاب في حصة المختبر التي يتلقون فيها مادة سماعية من شانها ان تعزز لديهم الفهم والاستيعاب كما تطلب منهم في ذات الوقت التكرار في قول المادة السماعية ترسيخا للفهم واكتساب اللفظ الصحيح.
• وسائل التدريب : بالرغم من حداثة تأسيس المركز وصغر حجمه إلا انه يضم مستلزمات وتجهيزات تعليمية حديثة مما يجعل التدريب ناجحا وفعالا وميسرا . ويعمل المركز بلا كلل لطلب كل ما من شانه إن يساعد في إتمام ونجاح العملية التدريبية .
• يضم المركز وسائل تدريس فعالة وضرورية مثل :
 أجهزة ألواح ذكية (Smart Boards) في جميع القاعات وعددها أربعة وتقدم هذه الألواح الذكية خدمات تعليمية سريعة من حيث أنها مربوطة بالشبكة العنكبوتية والقواميس الصوتية وإمكانية بث مقاطع فيديو تعليمية ناهيك عن إمكانية نسخ المادة من قبل الطلاب ومراجعتها لاحقا.  مختبر لغة عدد واحد يستخدم لإجراء الفعاليات والنشاطات الصوتية بسعة (24) متدرب .
 لوحات تعليمية بمواضيع لغوية منتقاة تضفي جوا أكاديميا ولغويا على البيئة التعليمية .
 طاولات جلوس مناسبة وتتيح سهولة الحركة للطلاب والمعلم. ويمكن القول إن أساليب التدريس ومهما تنوعت فإنها لن تزيد عن ثلاثة وسائل تدريب مهمة وهي :
• المنهج المباشر: ويتم فيها عرض القواعد و المفردات بمعانيها واستخداماتها مباشرة إضافة إلى الصور التوضيحية والتراكيب اللغوية و يتطلب هذا المنهج بعضاً من المحاكاة والتقليد من قبل الطلاب وان يكون لديهم قدرة على الاستنتاج المؤدي إلى الفهم ويشمل هذا الأسلوب تقديم محاضرات قياسية نموذجية تخص بعض جوانب اللغة المجردة (Abstract Language)
• المنهج الاتصالي التفاعلي : ويعتبر أهم عامل لنجاح هذا المنهج إقامة علاقة ودية ما بين المعلم والطلاب (Rapport) وإبقاء الطالب محور النقاش الصفي كما يمكن استخدام النقاشات الموجهة ضمن هذا الأسلوب وإجراء ادوار تمثيلية مما يعزز العمل الجماعي لدى الطلاب ، وتقع المقابلة الشفوية التي هي احد وسائل التقييم في المركز ضمن الفعاليات التي يمكن إجراءها باستخدام هذا المنهج.
 • المنهج اللغوي السماعي :ويؤدي هذا المنهج التعليمي إلى بناء قدرات المشاركين السماعية وتعزيز مهاراتهم للتراكيب القواعديه من خلال المادة المسموعة كما يؤدي منهج المهارات السماعية الى اكتساب الطالب للفظ الصحيح للكلمات ،وتعتبر الوسائل التدريبية السمعية والبصرية إضافة إلى الوسائط التفاعلية المتعددة أهم العناصر التعليمية التي تتلاءم مع هذا المنهج.

























جميع الحقوق محفوظة - المديرية العامة للدفاع المدني -تصميم وتطوير إدارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات© 2016 - ســياسة الخصــوصية - ســياسة الإستخدام